fbpx

مروة شريف

2021-09-21T12:58:36+02:00

من خلال اختلاطي بثقافات مختلفة واهتمامي بالعلوم الانسانيه اكتشفت ان الإنسان هو عالم مصغر يكمن بداخله كل أسرار الحياة و هذا هوعمق و أصل هذا الكون و سره الأعظم دراستى للسوماتيك ثينكنج علي يد سامر حسن والذي بدءت رحلتي معه من اكثر من ١٦ سنه و تعلمت معنى الحضور و الاستماع للجسد الذى يعتبر البوابة الحقيقة بين العالمين الداخلي و الخارجي ، الذي حقق لي توازن و تناغم لم أختبره من قبل ، و قد ترجم هذا التناغم في علاقتى مع ذاتي و الاخرين

رضوى حسن

2021-11-26T09:56:08+02:00

بدأت في مجال العلوم الإنسانيه والكوتشينج منذ حوالي أربع سنوات ، أخذت العديد من الكورسات في هذه المجالات إلي أن حصلت علي مستوي PCC بمنهجية ثوماتيك ثينكينج المؤثره بعمق ومازالت رحلة التعلم مستمره وكل مدي تتأكد لي نظرية أن الثابت الوحيد بيننا كبشر هو التغيير.

مروى محمود

2021-09-04T09:29:19+02:00

مديرة العمليات والبرامج العربية و شريك في كن كوتشينج أكاديمي، كوتش ومنتور معتمد _رسالتي متناغمة مع قيمي بتفعيل الإنسانية وشغفي هو رحلة الإنسان داخل ذاته فهي من أعظم الإكتشافات. _إنسانة تعي بأن في كل أزمة حكمة ربانية لترقى بنا إلى وعيا أعمق ، فأننى أرى أن أساس كل تغيير فى التقبل وأوله تقبل نواقصنا وإنسانيتنا دون التعلق بالكمال ، فعندما أدركت وأيقنت إنسانيتي بضعفها وقوتها فهمت كيفية الثقة بالنفس وأن قوتى بداخلى وليست مستمدة من الآخرين ، وبدراستي ماجستير MBA و Somatic Thinking للكوتشينج أدركت أن الإدارة الفعالة هى إدارة الإنسان لذاته لوعى يتناغم فيه الفكر والجسد للوصول إلى أفضل قدراته ، رسالتي تفعيل الإنسانية بالرحمة والفطرة التي خلقنا الله عليها و المتناغمة مع قيمي من الرحمة ،الصدق ، الأمانة ، الإحسان والشفافية ، التى تجعلنى فى جلسة الكوتشينج رحيمه للإنسان الذى أستمع له وبمساحة تقبل آمنه ليعبر فيها عن نفسه كما هى ، أعمل مع الإنسان الذى يريد تطوير وعيه مهما كان هدفه

خالد الحداد

2021-12-04T12:33:58+02:00

مرحباً! معك الكوتش خالد انسان بسيط يعيش بالأمل، درست الكوتشينغ بشغف لغاية ما اصبح بالنسبة لي اسلوب حياة. اكتشفت من خلاله نسختي الأصلية بإيجابياتها وتحدياتها. مهمتي اتجاهك أن أقدم لك الدعم والخبرة التي راكمتها من خلال ممارستي للكوتشينغ وأن أعمل معك على رفع وعيك بنفسك و بممارستك للكوتشينغ بطريقة احترافية

حسين على

2021-09-21T12:32:23+02:00

حسين على (الكوتشهندس) كوتش محترف للأفراد والمجموعات، رسالتي ليك وليكي هى (تحقيق الذات)، الثقة بالنفس وتقدير الذات والشعور بالرضا والأمان النفسي كلها ثمار (تحقيق الذات) ، ومهمتى إنى أشاركك رحلتك الراقية خطوة بخطوة بدون أي أحكام وبكل الحب والتقدير والامتنان. معا بإذن الله نختصر سنوات طويلة من البحث في جلسات معدودة من الكوتشنج.

مروة أبو ريشة

2021-11-26T09:19:51+02:00

Resilience & Mindset Coach، كوتش داعم أفراد ومؤسسات. خبرة عملية أكثر من 780 ساعة . هدفى أن يدرك كل إنسان مر بتجربة أو قصه تحدى فى حياته أن يعيد رؤيتها ورؤية نفسه بشكل أوضح وأقوى لأنه هو بطل هذه القصة . رسالتى رفع وعى الإنسان بذاته وتحديد أهدافه لينطلق إليها بمرونة وشغف ،فتتحسن جودة الحياة التي يحياها .

دينا حلمي

2021-11-26T09:21:27+02:00

لكي تحيا يجب ان تعرف كيف تعيد التوازن لكل نواحي حياتك عن طريق تعلمك نفسك. لغة الجسد هي أصدق اللغات . أنا كوتش دينا حلمي بدأت رحلتي في الكوتشنج برغبة في تغيير نفسي واستعادة توازني وسلامي الداخلي. هدفي هو مساعدة المستفيد ان يعرف رسالته في الحياة وتخطي حدود وعيه وإمكانياته. بدون أحكام وبسرية تامة

حسام صبري

2022-01-22T19:01:51+02:00

كنت أشعر في صغري بعدم التجانس مع البيئة المحيطة و حلمت بمستوى أفضل سافرت وعملت موظف وتوقفت بصدمة لأبحث عن هدفي ليكون مشروعي في التنمية البشرية وشعاري ( اعرف هدفك ) نستطيع من خلال رحلة الكوتشينج معاً أن تبحث عن أهدافك الحقيقية لتحقيق التوازن والسلام الداخلي .

يمنى الحطاب

2021-11-26T09:17:18+02:00

أنا إنسانة كانت تبحث عن المثالية والتميز فى كل مجال تدخل فيه ولكنى كنت افتقد الرسالة والهدف حتى درست الكوتشنج فأكتشفت أن المثالية زيف وإنكار للذات الحقيقية والتميز يكون فى الرسالة التي نختار أن نكمل بها رحلتنا في الحياة .

سارة سمير – حياة

2021-11-26T09:12:14+02:00

إنسانة بسيطة مُحبة للتواصل، ومؤمنة أن الإنسان الحقيقي هو نور وحياه لمن حوله وقطره مؤثره في محيطه ومع كل من يتعامل معه. رسالتي في الحياة نابعة من قيمي وهي “إحياء الإنسانية” إيماناً مني بأن إنسانيتنا تكفي وإننا خُلقنا برسالة ولغرض وخُلق بداخلنا كل ما نحتاج إليه لتلبية هذا الغرض.

راجية عزت عبد الخالق

2021-11-26T09:10:18+02:00

كوتش ومنتور أعمل فى خدمة الأفراد والمجموعات "أنت بنسختك الحقيقية" المفتاح الذهبى الذي كان دائماً ولايزال يحفزني في التواصل مع نفسي ومع من حولي. فأن تكون إنساناً حقيقياً كفيل أن يطمأن من أمامك للتواصل معك بأريحية، فتتعامل معه من منظور أنكما "بشر" فلا. اصدار لأحكام ولا تقييم لأنها معايير نسبية.

نهلة الغمراوى

2021-11-26T09:09:18+02:00

نهلة الغمراوى منتور وكوتش افراد ACC باللغتين العربى والإنجليزي Empowerment Coach أحب التفاؤل ،النجاح والوصول الى الاهداف واكتشفت احتياج الصراحة في التعبير وكيف ادير مشاعرالتعلّق والخوف . تعلّمت حال التوازن والتواصل مع ذاتي فأصبحت حقيقية ،بسيطة ومرنة فى علاقتى مع نفسي والآخرين. معاّ جلسة الكوتشينج إلى التوازن فى كل حال .

أيمن فتيحة

2021-11-26T09:08:33+02:00

اعمل فى مجال الوعى وتطوير الذات منذ اكثر من ١١ عام عملت بمجالات عديدة فى رحلة حياتى وتركت مهنتى كمهندس وتفرغت تماما للكوتشينج لانى وجدت متعتى وشغفى معه بعد ان مارسته وقتا طويلا ادعوك لتبدأ الان تجربة كوتشينج ممتعة وشيقة يسعدنى ان اشاركك رحلة استكشاف عالمك الرائع

Go to Top