Project Description

كوتش راجية عزت عبد الخالق

لاحظت أننا متشابهين جداً في الكثير من الأمور التى وان اختلفت في رتوشها الأخيرة تشابهت في الأعماق، ومن هنا كانت رحلتى الى الكوتشينج في رحلة البحث عن الذات داخل ذوات الآخرين. رحلة يُترك فيها الأمر كله لك لتشكلها وتوجهها كيفما شئت لتنحت صورتك النهائية بنفسك، كما النحات يعكف على قطعته الرخامية فيحولها لقطعة فنية رائعة تحمل من الجمال والروعة ما ينسيك مشقة وعناء الوصول. الكوتشينج بالنسبة لى حياة، فمن خلاله يستطيع من هو في أقصى اليمين أو في أقصى اليسار أن يجد طريقه للتوازن ما بين الأقصيين، فيرى الحياة بمنظور مختلف، ويشعر بقيمته كإنسان. إن العمل على الاستثمار في رفع وعى الانسان بنفسه واحتياجاته بدايةً برفع وعيه بذاته هو الاستثمار الحقيقى وبداية لمعرفته لمعنى الحياة. دورى معك كمستفيد أن أكون كالمرآه الصافية التي ترى فيها نفسك بكل تفاصيلها فتعرف وتكتشف عن نفسك ما لم تكن لتعرفه دون مرآه حقيقية، وأن أكون الى جوارك كالمصباح في يديك تضيئه وقت ما ترغب أن تغوص في أعماق ذاتك لتتعرف على طريقك لهدفك دون أي توجيه. أرحب بالعمل مع الفئات والأعمار المختلفة من المستفيدين.

احجز جلستك!